منتديات عيوانة


 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالتسجيلدخول
شاطر | 
 

 الأسلوب الإنشـــائي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
كنزة ياسمين
عضو جديد
عضو جديد


المهنة:
الاعلام:
المزاج المزاج:
الجنس: انثى عدد المساهمات: 200
السٌّمعَة: 0
تاريخ التسجيل: 29/10/2010
المزاج المزاج: حزينة

مُساهمةموضوع: الأسلوب الإنشـــائي   السبت أكتوبر 30, 2010 11:40 pm

[center][size=29]الأسلوب الإنشـــائي

1/ تعريف الأسلوب الإنشائي:

الإنشـــاء لغة:
الإنشــاءُ في اللغة هُو الإيحـــاد, فنقول: أنشــأ الديث أو الكلام, أي وضعه و ابتدأهُ.
الإنشــــاء في الاصطلاح:
أمـــا الانشاء اصطلاحـــا فهو كلام لا يحتمل الصدق و الكذب, و لا يصح أن يقـــال لقائله إنه صادق فيه او كاذب, لأنه إمـــا أن يطلب منه حدوث فِعل, أو نهي عنــه أو سؤال لرجـــاء فهمه, فهو أمر و نهي و استفهـــام.

2/ أقسام أسلوب الاستفهـــام:
ينقسم أسلوب الاستفهـــام إلى قسمين همـــا:
1- الانشاء غير الطلبي:
و هو ما يستدعي مطلوبـــا غير حاصل وقت الطلب, و هو الأسلوب الذي يصاغ بصيغ: المدح, الذم, القسم , التعحب, و الرجـــاء و أيضـــا بــ (رب و لعل).
2- الانشاء الطلبي:
و هو الذي يستدعي مطلوبـــا غير حاصل في اعتقاد المتكلم وقت الطلب, و يكون هذا الاسلوب الانشائي بصيغ: الأمر, النهي, الاستفهـــام, التمني و الدعـــاء.
[/size]

أسلوب الأمـــــــــــر


1/ تعريف أسلوب الأمــر:
الأمـــر هو أحد الأساليب الانشائية, و يُراد به طلب حصول الفعل من المخاطب على وجه الإستعلاء و له أربع صيغ.

2/ صيغ أسلوب الأمـــر:
لأسلوب الأمـــر -كمـــا أسلفنـــا-أربعُ صيغ هي:

1- صيغة فعلِ لأمر:
- نحو قوله تعالى: {يَا يَحْيَى خُذِ الْكِتَابَ بِقُوَّةٍ} الآية 12 من سورة مريم.
- و نحو قول لَقيط بن يعمر الإيادي:
صونوا جيادكم واجلوا سيوفكم *** و جددوا للقسي النَبل و الشرعا

2- صيغة المضارع المجزوم بلام الأمر:
- نحو قوله عز و جل: { لِيُنفِقْ ذُو سَعَةٍ مِنْ سَعَتِهِ وَمَنْ قُدِرَ عَلَيْهِ رِزْقُهُ فَلْيُنفِقْ مِمَّا آتَاهُ اللَّهُ } الآية 7 من سورة الطلاق.
- و نحو قوله تعالـــى: { وَلْتَكُنْ مِنْكُمْ أُمَّةٌ يَدْعُونَ إِلَى الْخَيْرِ وَيَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنْكَرِ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ} الآية 104 من سورة آل عمران.

3- صيغة اسم فعل الأمـــر:
و يأتي الأسلوب بصيغة من صيغ فعل الأمر الكثيرة, نحو قولك: حَذَارِ, إيَاكَ, ( و ما يصاغ منهـــا كــ: إياكمــا, إياكم, إياكن ...), آمين, حَيَّ, هَلُّمَ, عَلَيْكَ..
- نحو قول حكيـــم: " و عليكم بمكارم الأخلاق فإنهـــا رفعة".
- و نحو قولك: إيَّاك و الخطر الداهـــم.

4- صيغة المصدر النائب عن الفعل:
- نحو قوله تعالـــى: { وَقَضَى رَبُّكَ أَلاَّ تَعْبُدُواْ إِلاَّ إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا} الآية 23 من سورة الإسراء.

3/ الأغراض البلاغية لأسلوب الأمـــر:
قد تَخْرُجُ صيغ الأمر المذكورة سالفــا عن معنـــا الأصلي (الأمر) إلى معان أخرى تدعى بالأغراض البلاغية, و تُدْرَكُ مَعَانيهـــا من سياق الكلام و الحالةِ النفسية لقائِلهــــا. نذكر منهــا ما يأتي:

- الدعاء:
* نحو قوله تعالى: { ربنا اغفر لنا ذنوبنا و كفر عنا سيئاتنا و توفنا مع الأبرار} الأية 193 من سورة الإسراء.
* و نحو قولك: رب اشرح لي صدري, و يسر لي أمري.

- التعجيز:
* نحو قوله تعالى: { إِن كُنتُمْ فِي رَيْبٍ مِّمَّا نَزَّلْنَا عَلَى عَبْدِنَا فَأْتُواْ بِسُورَةٍ مِّن مِّثْلِهِ} الآية 22 من سورة البقرة.

- الاستنكـــار:
* نحو قول أبي القاسم الشابي:
تأمل هنالك أنى حصدت *** رؤوس الورى و زهور الأمل

- النصح و الارشاد:
* نحو قول لقيط بن يعمر الايادي لقومه:
قوموا قياماً على أمشاط أرجلكم *** ثم افزعوا قد ينال الأمن من فزعــا

- التهديد:
* نحو قوله تعالى: { قُلْ تَمَتَّعُوا فَإِنَّ مَصِيرَكُمْ إِلَى النَّارِ} الآية 30 من سورة إبراهيم.
* و نحو قول حسان بن ثابت شاعر الرسول صلى الله عليه و سلم مخاطبا المشركين:
وإلا فاصبروا لجلاد يوم *** يعز الله فيه ما يشاء

- التخيير:
* نحو قولك: سافر راجلا أو راكبـــا.

هـــذا و لأسلوب الأمر أغراض بلاغية أخرى, تُدركُ من سياق الكلام, و الحالة النفسية للمتحدث, مثل: التحقير, و التمني, التعجب, التشجيع ...



أسلوب النهــــــــــي



1/ تعريف أسلوب النهي:
النهي هو أحد الأساليب الانشائية, و هو طلب الكف عن الفعل على جه الاستعلاء.

2/ صيغة أسلوب النهي:
لأسلوب النهي صيغة واحدة فقط, و هي الفعل المضارع المسبوق بـ (لا) الناهية. نحو قوله تعالـــى:
{ ولا تفسدوا في الارض بعد اصلاحها} الآية 56 من سورة الأعراف.
و نحو قول أبي القاسم الشابي:
ولا تهـزأن بنـوح الضعيــف *** فمـن يبذر الشّـوك يجن الجـراح

3/ الأغراض البلاغية لأسلوب النهي:
تخرج صيغة الأمر عن أصلهـــا, و هي طلب الكف عن الفعل إلى أغراض بلاغية تدرك من سياق الكلام و المعنى المراد من المثال, و كذا الحالة الننقسية لقائلهـــا, نذكر منهـــا ما يأتي:

- الدعـــاء:
* نحو قوله تعالى: { ربّنا لا تؤاخذنا إن نسينا أو أخطأنا ربّنا ولا تحمل علينا إصرا كما حملته على الذين من قبلنا...} الآية 286 من سورة البقرة.

- النصح و الارشاد:
* نحو قوله تعالى: { يا أيها الذين آمنوا لا تقربوا الصلاة و أنتم سكارى حتى تعلموا ما تقولون} الآية 43 من سورة النســاء.
* و نحو قول لقيط بن يعمر الايادي:
لا تثمروا المال للأعداء إنهم *** إن يظهروا يحتوكم والتلاد معا

- التحقيـــر:
* نحو قول أبي الطيب المتنبي:
لا تحسبوا من قتلتم كان ذا رمق *** فليس تأكل إلا الميتةَ الضبع

- التمني:
* نحو قول الخنســـاء راثية أخــاهـــــــا:
أعينيّ جودا ولا تجمُدا *** ألا تبكيانِ لصخرِ النّدى

- التوبيخ:
* نحو قولك: لا تنه عن منكر و تأت مثله.



أسلوب الاستفهام



1/ تعريف أسلوب الاستفهام:
الاستفهام أحد الاساليب الانشائية, و هو طلب العلم بشيء لم يكن معلوما من قبل, و ذلك بتوظيف أداة من الأدوات الآتية: الهمزة, هَلْ, مَا, مَتَى, أَيَّان, كَيْفَ, أَيْنَ, أَنَّى, كَمْ, أَيّ. نحو قولك:
* أ علي مسافر أم أخوه؟
* ما العسجد؟
* أنى كنت البارحة؟

2/ الأغراض البلاغية لاسلوب الاستفهـــام:
يخرج الاستفهام عن حقيقته, و هي طلب شيء مجهول إلى أغراض بلاغية, نذكر منهـــا ما يأتي:

- النهي:
* نحو قوله تعالى: { أتخشونهم فالله أحق أن تخشوه إن كنتم مؤمنين} الآية 13 من سورة التوبة.

التعجب:
* نحو قوله تعالى: { وَقَالُوا مَالِ هَذَا الرَّسُولِ يَأْكُلُ الطَّعَامَ وَيَمْشِي فِي الأَسْوَاقِ} الآية 7 من سورة الفرقان.
* و نحو قول لقيط بن يعمر الايادي لقومه:
مالي أراكم نياما في بلهنية*** وقد ترون شهاب الحرب قد سطعا

- التحقير:
* نحو قول حسان بن ثابت مدافعــا عن النبي صلى الله عليه و سلم:
أتهجوه ولستَ له بكفءٍ *** فشركما لخيركما الفداء
* و نحو قولك: أهذا الذي مدحته كثيرا؟

- التقرير:
* نحو قوله تعالى: {أَلَمْ نَشْرَحْ لَكَ صَدْرَكَ وَ وَضَعْنَا عَنكَ وِزْرَكَ}
* و نحو قوله جل جلاله أيضـــا: { أَفَلَا يَنظُرُونَ إِلَى الْإِبِلِ كَيْفَ خُلِقَتْ}

- التنبيه:
* نحو قول لقيط بن يعمر الايادي مخاطبا قومه:
ماذا يرد عليكم عز أولكم *** إن ضاع آخره أو ذل واتضعــا
* و قول الشاعر أيضـــا:
هو الفناء الذي يجث أصلكم *** فمن رأى مثل ذا رأيا أو سمعـــا

هذا و لاسلوب الاستفهام أغراض بلاغية أخرى كالنفي, الانكار, التشويق و التعظيم ... و تدرك كلهـــا من سياق الكلام و معانيه و كذا العامل النفسي للقائل

[/center]


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 

الأسلوب الإنشـــائي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات عيوانة ::  :: -